النقابة الوطنية لعمال التربية" /> النقابة الوطنية لعمال التربية" />
فديوالأسنتيو

كلمـــة الامين العام الوطني بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة

كلمـــة الامين العام الوطني بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة

بيان ذوي الاحتياجات الخاصة 01-12-2019 17-44-44

كلمـــة بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة

تحيي النقابة الوطنية لعمال التربية ككل سنة اليوم العالمي الخاص بفئة ذوي الإعاقة عبر الوطن ، إنه اليوم الذي خصصته الأمم المتحدة لكي يكون مناسبة لهذه الفئة لتعبر عن آمالها و ما تصبو إليه في سبيل تحقيق أهدافها و طرح ما يعترض طريقها بغية تحقيق تلك الأهداف .
يعود يوم الثالث من ديسمبر من كل سنة كيوم للاحتفال بهذه الفئة التي تعتبر من بين اهم  الفآت التي تستحق كل التقدير و الاحترام ومناسبة للوقوف على وضعية الأشخاص المعاقين والأشواط المهمة التي قطعتها الدولة في حماية حقوقهم والنهوض بهم ، لما تمثله هذه الشريحة من خصوصية في مجتمعنا و ذلك من خلال إحاطتها بالرعاية التي تستحقهـــــــا و توفير كافة الحماية الاجتماعية اللازمــــة لها و التي تعتبر واجبا وطنيا قبل أن يكون إنسانيا نحوهم لتبقى مكانتها محفوظة وسط مجتمعنا
في هذا السياق على الصعيد الداخلي أفردت النقابة الوطنية لعمال التربية سياسة تضامنية تهدف إلى صيانة حقوق الأشخاص من هم في وضعية إعاقة فضلا عن تنصيب التنسيقية الوطنية للعمال المعاقين التي تتضمن أهدافها الوقوف الكامل والدفاع المستميت عن كافة حقوق العمال المعاقين والتخفيف من معاناتهم وترسيخ الوعي بالأهمية التي يكتسيها إدماجهم في الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية

إننا نهتم بصفة أساسية بتطبيق مفهوم دمج الأشخاص ذوي الإعاقة مع أقرانهم الأصحاء في المدارس العادية الأفراد وكذا التعاون مع الغير دون تمييز و المساهمة في نقل هذه المبادئ إلى الأسرة .
إننا نؤكد في عدد من المناسبات على ضرورة بذل المزيد من المجهودات لتمكين هذه الفئة من التمتع بكافة حقوقها كمواطنين و تيسير ومراكز العمل إيمانا منا بأن تلك الخطوة تساهم بشكل كبير بتحقيق دمجهم في المجتمع حيث أن ترسيخ أسس التعامل الإيجابي مع هذه الشريحة يمهد الطريق نحو تعزيز مراعاة الآخر وإدراك الاختلاف البدني والنفسي بين إدماجهم بفعالية في مجتمع يحقق لهم المواطنة الكاملـــــــــــة بما يمليــــــه الاعتبار و الانسجام لهـــــــم .
إن خطابنا هذا ما هو إلا دليل عما نكنه لكل متحدي الإعاقة من احترام كبير و ما تحظون به من مكانة خاصة و تعاطف غير محدود لمعاناتكم ، كما نعبر لكم عن استعدادنا التام للتكفل بانشغالاتكم الموضوعية التي تطرحونها و المساهمة في إيجاد الحلول الملائمة لها من خلال التعليمات التي نوجهها بشكل دائم لكافة أمنائنا الولائيين عبر الوطن بما يطرح من طرفكـــــــــم ، و ضرورة تسهيل عملية استقبالكم و الإنصات لمشاكلكم و العمل على إيجاد الحلول الممكنة لها .
مرة أخرى نعبر عن سعادتنا بوجودنا للاحتفال معكم في يومكم هذا و الذي نتمنى أن يكون مناسبة لمضاعفة المجهودات لأجل ترقية هذه الفئة الهامة في وطننا و مجتمعنـــــا .

الجزائر في : 01 ديسمبر 2019

الامين العام الوطني

عبد الكريم بوجناح

لتحميل البيان بصيغة بيدياف من هنا

البيان

تعليقات

comments


Share with Share on Google+

مقالات ذات صلة

إغلاق