النقابة الوطنية لعمال التربية" /> النقابة الوطنية لعمال التربية" />
الأخبار الوطنيةالصحافةالمستجدات

الأسنتيو ترد على وزير العمل

أكد قويدر يحياوي، المكلف بالتنظيم على مستوى النقابة الوطنية لعمال التربية في تصريح لـ”الحوار” من خطورة حرب التصريحات على إبقاء الجبهة الاجتماعية هادئة
النقابات المستقلة: بيتك من زجاج فلا تقذفنا باتهامات كاذبة يا الغازي
“الأسنتيو”: اتهاماتك باطلة وحججك واهية يا الغازي
– البرلمان أصبح أداة في يد الحكومة لتمرير مشاريع القوانين
وفي هذا الشأن، نددت النقابة الوطنية لعمال التربية بما أطلقه وزير العمل من تصريحات نارية أمس، وأكدت أن محمد الغازي هو من يحاول المناورة وتوجيه الرأي العام من خلال تصريحات إعلامية خشبية لا تخدم الحكومة ولا مستخدمي الوظيف العمومي، مشيرة إلى أنه كان الأولى به فتح باب نقاش جدي حول الملفات المطروحة بدل رمي التهم هكذا.
وأكد قويدر يحياوي، المكلف بالتنظيم على مستوى النقابة في تصريح لـ”الحوار” بأن عمال الوظيف العمومي مارسوا حقهم الدستوري في الإضراب كآخر حل من أجل الدفاع عن الحقوق والمكتسبات في العمل، لافتا إلى أن المناورة الخطيرة جاءت من قبل الحكومة التي أعلنت عن تعديل قانون التقاعد ابتداء من جانفي 2017، فيما أوضح بأن اللقاء الذي دعت إليه وزارة التربية وبحضور وزير العمل كان مجرد لقاء إعلامي ولم يقدم في طياته أي جديد، ورد على الوزير بالقول إن “نقابة “الأسنتيو” لم تترك الكرسي شاغرا، وكان من المفروض أن يستدعي وزير العمل النقابات المستقلة إلى طاولة الحوار لمناقشة الملفين المطروحين على لائحة الحكومة، دون المرور على الإصلاح الحقيقي على ملف التقاعد في ظل استبعاد النقابات”.
واستغرب يحياوي الحجج الواهية التي تقدمها وزارة العمل حول فراغ الصندوق الوطني للتقاعد ومعاناته من اختلالات مالية بينما يدفع مستخدمو الوظيف العمومي اشتراكاتهم السنوية بشكل عادي، مما يعني أحقية الموظف في الاستفادة من حقه في التقاعد المسبق لأنه أصلا من مدخراته طيلة سنوات عمله، مطالبا وزير العمل بالكشف عن أسباب هذه الاختلالات والمسؤول عنها.


وفي السياق ذاته، عبر يحياوي في رده على سؤال حول مناقشة البرلمان لتعديلات قانون التقاعد بغية المصادقة عليه، عبر عن خيبته من موقف نواب البرلمان المخزي اتجاه العمال بسبب تحفظهم عن القيام بأي حركة في الميدان، مؤكدا أن البرلمان أصبح جهازا في يد الحكومة للمصادقة على المراسيم والقوانين فقط، وليس لتمثيل الشعب، مشددا على أن نقابات التربية لا تنتظر الكثير من البرلمان في هذا الخصوص، لأن التجربة علمتها أنه لم يستطع المعارضة، وأضاف يقول بأن ملف التقاعد مثله مثل ملف الأجور يحتاج إلى معالجة بتريث وليس بقرارات ارتجالية مثلما تقوم به الحكومة.
elhiwardz.com
ELHIWARDZ.COM

تعليقات

comments


Share with Share on Google+

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق